الأربعاء، 10 يونيو 2020

ما بعد كورونا - قصة رعب قصيرة



البلد أخيراً خدت نفسها ..التقارير و الأخبار قالت إن الوباء انتهى. الدولة طلعت وقالت إن الحظر انتهى وعلى المواطنين ممارسة حياتهم العادية.
الاحتفالات في كل حتة ..الحياة رجعت تاني زي الأول و الناس رؤيتهم اتغيرت للحياة.
...
اليوم الأول لبعد الحظر.
مفيش إصابات جديدة ..مفيش وفيات جديدة. اللي راح شغله راح و اللي خد إجازة و يخرّج عيلته عمل كدة.
فترة الظهر اتذاع خبر غريب
" درجة الحرارة هتنخفض عند العصر في سابقة لم تحدث من قبل "
احنا في الصيف و الجو حر .. ان درجة الحرارة تنزل دي حاجة غريبة شوية.
قبل العصر بشوية .. ابتدت الارصاد تقول ان درجة الحرارة هتوصل لصفر وهتعدي بالسالب ودي حاجة محصلتش في تاريخ مصر قبل كدة.
طب هل الفايروس هيرجع تاني في البرد دة ؟ مفيش معلومة مؤكدة و ابتدا الهبد يكتر على الفيس حوالين الموضوع دة.
جه العصر ... و فجأة الناس بقت بتمشي في الشوارع متجمدة ... اللبس الصيفي زود موضوع التجمد دة . اللي لحق يروح بيته لحق و للأسف ناس كتير ماتت متجمدة.
البحوث الجيولوجية طلعت خبر اعجب
" تشققات في طبقة الأرض و ظهور كائنات كانت منقرضة "
ديناصورات ؟؟ لا مش ديناصورات.
الصورة اللي ظهرت لكائن منهم .. شبه العقارب بس على ضخم. السلف الأول العقارب.
الكائنات دي خرجت من شقوق الأرض.
الأرض جليدية ... مصر بقت في لحظة عاملة زي دول شمال أوروبا .
الكائنات دي خرجت و إنتشرت بأعداد مهولة في أنحاء البلد .. هجمت على أي بشر يشوفوهم و أي حيوان حتى الأشجار
الشبكات اتوقفت ... حتى الإنترنت مبقاش موجود.
الراديو كل شوية يظهر و يقول أعداد الضحايا .. ألف .. عشر الاف .. مائة ألف .. مليون.
اللي قاعدين في بيتهم هما اللي لحقوا ينجوا مؤقتاً.
الأخبار بتسأل هل اللي بيحصل ليه علاقة بالقضاء على الكورونا ؟
كلها تساؤلات ملهاش إجابة يقينية و احلى حاجة الكارثة دي عملتها ان مفيش نت فبالتالي مفيش حد في مصر هيطلع يهبد .. رغم أن الدول التانية اللي وصلت لها الأخبار هي اللي بتهبد.
حد قال اه لأن كورونا كانت محافظة على التوازن البيئي !! طب اشمعنى مصر يعني ؟؟ هبد هبد هبد. مفيش معلومة صح طلعت.
اما الخبراء في الجيولوجيا و الأرصاد مش فاهمين مدى معقولية اللي بيحصل دا .. ولا كأنه خيال علمي
فيه قرارات طلعت محدش يخرج من بيته .. اقفلوا كل حاجة كويس.
ازاي نخلص من الكائنات الجليدية دي ؟ محدش عرف.
الغريب في اليومين اللي بعد كدة .. أن الدول اللي أعلنت أن حالات إصابة بالكورونا صفر حصل في يوميها اللي حصل.
يوم بعد يوم ابتدت الأرض تتحول بالتدريج لقطعة من التلج.
يوم بعد يوم درجة الحرارة بتبقى بالسالب.
يوم بعد يوم الكائنات دي بتتوغل و تنتشر في كل حتة.
يوم بعد يوم ابتدت تطلع اجيال جديدة من الكائنات دي
كل سبل المكافحة من مكافحة حشرات لقنابل نووية مقضتش عليهم ..
رسمياً .. العصر الجليدي دخل من جديد و دة معناه أن دورة الحياة على الكوكب يتعاد من جديد.
رسمياً .. البشر مهددين بالإنقراض و الكائنات دي هي المستحوذة على الأرض في الوقت الحالي.
رسمياً .. الحضارات اتوقفت .
الكائنات خدت وضع القوة .. تخيل أن فيه مليارات من العقارب الضخمة ماشيين على كل شبر جليدي على الكوكب.
خلاص هانت. . فاضل كام مليون سنة و المشكلة تتحل ووقتها الكائنات اللي نجت هي الكائنات اللي هتكمل. و يا مين عالم مش يمكن الإنسان يظهر من أول و جديد و التاريخ يتعاد من أول تعلم الكتابة لحد انتهاء الوباء المدمر في ٢٠٢٠ ؟
مين عالم ..
-تمت-
#هيثم_ممتاز

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق