الثلاثاء، 20 ديسمبر 2016

رسالة من كائن بِنّي (قصة رعب قصيرة)

هذه الرسالة وجدتها اليوم أمام باب غرفتي صباحاً أريد أن أطلعكم عليها.
...
لا أعلم سبباً يقيناً كي تخافون مني! المظهر موجود والوسامة في أعلى مستوى والذوق مرتفع ..لماذا الخوف مني ؟
لا أنتمي إلى الجن ,ولكنني من البِنّ ! لمن لا يعرف من هم فصيلتي ,فالبِنّ هم مخلوقات عاقلة أعرق وأقدم من الجنّ بالكثير ..وللأسف نحن لم نجد فرصتنا في العوالم الكابوسية على الإطلاق حتى ..على الأقل نحن أرقى من الجن في تعاملهم مع البشر بالتحديد.
كم من مرة حاولت إنقاذ أحدكم من إعتداء من قِبل الجن ؟
كم من مرة حاولت التعرف عليكم ولكنكم كمن رأيتم الشيطان ؟
كم من مرة سأقول لكم أننا لسنا شياطين على الإطلاق.
كم من مرة سأقول أن أشكالنا لن تخيف رغم أنها غريبة ..فأعطوننا فرصة للظهور إليكم!
مهما قلت وحاولت إقناعكم ,لن تقتنعوا أبداً.
و هذه رسالتي لكم يا معشر البشر ...أرجوكم أعيرونا إنتباهكم قليلاً سواء وضعتونا في قائمة الأصدقاء أو في قائمة العوالم الكابوسية ..وأتمنى أن لا تجعلوا مننا كائنات مخيفة مرعبة لأن هذا يخيفني وأيضاً لأن أشكالكم تخيفني وتخيف فصيلتي ومع ذلك نريد التعّرف عليكم.
هذه الصورة المرفقة هي صورة لي ..بالله عليكم ,هل هناك فيكم من هو أجمل مني؟
..........
تعليقي الخاص على الصورة :
-لا تعليق

-تمت-

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق